حراس الحضارة حراس الحضارة

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...
random

إكتشاف حجر يكشف عن مكان الميسخ الدجال بالفيديو

إعداد الباحث والمكتشف/ مثنى السويدى 
إكتشاف حجر يكشف عن مكان الميسخ الدجال بالفيديو
البحث الثاني للحجر الالهي الاثري الجامع الذي سينص ويبين اعظم حقيقه غائبه شهدتها البشريه وأستحال على العالم حلها الى يومنا هذا هي قصه المسيح الدجال والجساسه سؤالنا المتداول اين موقع المسيح الدجال على كوكبنا هل موجود فعلا ام راويه كتبها التاريخ ولماذا بعض العلماء يشكك وينفي وجود المسيح الدجال مثل الدكتور عدنان ابراهيم والدكتور الفاضل حاكم المطيري الذي كتب مايقارب خمسون صفحه حتى انه انتهى بهذه الدراسه الى ان الحديث واهم جدا ومتناقض ومشاكله أصعب من ان تعالج وكذلك الشيخ محمد صالح أبن عثيمين رحمه الله قال مهمه هذا الحديث بها نكارى وكذلك محمد رشيد رضا علله بست 6 علل ولم يتوصل لشيء مقنع للبشر ببحثه هذا و غيره من العلماء الى يومنا هذا لازالوا يحاولون الوصول الى طريق صحيح.


اما بعد سنلط الضوء عن قصه الصحابي تميم الداري روي عن فاطمة بنت قيس أن رسول الله قال:
أنها قالت : سمعت نداء المنادي (منادي رسول الإسلام) ينادي الصلاة جامعة فخرجت الى المسجد فصليت مع رسول الله وكنت في النساء اللواتي يلين ظهور القوم. فلما قضى رسول الله صلاته جلس على المنبر وهو يضحك فقال : (ليلزم كل إنسان مصلاه). ثم قال :(أتدرون لما جمعتكم ؟) قالوا :الله ورسوله أعلم. قال : (والله إني ماجمعتكم لرغبة ولا لرهبة ولكن جمعتكم لأن تميما الداري كان رجلا نصرانيا فجاء فبايع وأسلم وحدثني حديثا وافق الذي كنت أحدثكم عن المسيح الدجال، حدثني أنه ركب في سفينة بحرية مع ثلاثين رجلا من لخم وجذام. فلعب بهم الموج شهرا في البحر ثم أرفئوا الى جزيرة في البحر حين مغرب الشمس فجلس في اقرُب السفينة فدخلوا الجزيرة فلقيتهم دابة أهلب كثيرة الشعر لايدرون ماقبله من دبره من كثرة الشعر فقالوا : (ويلك ما أنت؟)


فقالت : (أنا الجساسة)، قالوا: (وما الجساسة ؟)
قالت: (أيها القوم انطلقوا الى هذا الرجل في الدير فأنه الى خبركم بالاشواق).
قال : (لما سمّت لنا رجلا فرِقنا منها أن تكون شيطانة).
قال: (فانطلقنا سراعا حتى دخلنا الدير. فإذا فيه أعظم إنسان رأيناه قط وأشده وثاقا مجموعة يداه الى عنقه ما بين ركبتيه الي كعبيه بالحديد)
قلنا :(ويلك ما أنت ؟) قال : (قد قدرتم على خبري فأخبروني ما أنتم ؟)
قالوا :(نحن أناس من العرب ركبنا في سفينة بحرية فصادفنا البحر حتى أغتلم فلعب بنا الموج شهرا ثم أرفينا الى جزيرتك هذه فجلسنا في اقرُبها فدخلنا الجزيرة فلقيتنا دابة أهلب كثير الشعر لاندري قبله من دبره من كثرة الشعر فقلنا ويلك ماانت ؟ فقالت أنا الجساسة قلنا وماالجساسة ؟
قالت اعمدوا الى هذا الرجل بالدير. فإنه الى خبركم بالاشواق. فأقبلنا اليك سراعا وفزعنا منها ولم نأمن أن تكون شيطانة)
فقال : (أخبروني عن نخل بيسان)
فقلنا :(عن أي شأنها تستخبر ؟)
قال: (أسألكم عن نخلها هل يثمر ؟)
قلنا : (نعم)
قال : (اما أنها يوشك ان لايثمر).
قال : (أخبروني عن بحيرة طبرية. قلنا:(عن أي شأنها تستخبر ؟)
قال : (هل فيها ماء ؟)، قلنا:(هي كثيرة الماء)
قال:(إن ماءها يوشك أن يذهب).
قال : (أخبروني عن عين زغر).
قالوا :(عن أي شأنها تستخبر ؟)
قال : (هل في العين ماء ؟ وهل يزرع أهلها بماء العين ؟)
قلنا له : (نعم هي كثيرة الماء وأهلها يزرعون من مائها).
قال : (أخبروني عن نبي الاميين مافعل ؟)
قالوا : (قد خرج من مكة ونزل يثرب)
قال :(أقاتلته العرب ؟)
قلنا : (نعم)
قال :(كيف صنع بهم) ؟ فأخبرناه أنه قد ظهر على من يليه من العرب وأطاعوه. قال لهم :(قد كان ذاك اما أن ذلك خير لهم أن يطيعوه وإني أخبركم عني :أنا المسيح الدجال وأني أوشك أن يؤذن لي في الخروج فأخرج فأسير في الأرض فلا أدع قرية الا هبطتها في أربعين ليلة غير مكة وطيبة فهما محرمتان علي كلتاهما كلما أردت أن أدخل واحدة أو أحداهما إستقبلني ملَك بيده السيف صلتاً يصدني عنها وإن على كل نقب منها ملائكة يحرسونها)

قالت فاطمة : قال رسول الله و طعن بمخصرته في المنبر :(هذه طيبة. هذه طيبة. هذه طيبة) يعني المدينة (ألا هل كنت حدثتكم ذلك) 
فقال الناس : (نعم) قال الرسول: (فإنه أعجبني حديث تميم فإنه وافق الذي كنت أحدثكم عنه وعن المدينة ومكة إلا أنه في بحر الشام أو في بحر اليمن لا بل من المشرق ماهو من قبل المشرق ماهو من قبل المشرق وأومأ بيده الشريفة الى المشرق)

لكن اليوم بعلمنا مكانه ان صح التعبير لايزال صعبا وليس مجهولا على البشر والعلم!

يقول فخر الدين الرازي في تفسير كبير
لم يرد ذكر المسيح الدجال صراحة بالنص في القرآن لكن بعض المفسرين يرون أن هناك آيات تدل عليه في القرآن مثل الآية 158 من سورة الأنعام : (هَلْ يَنْظُرُونَ إِلا أَنْ تَأْتِيَهُمُ الْمَلائِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لا يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا قُلِ انْتَظِرُوا إِنَّا مُنْتَظِرُونَ)، بينما ورد ذكره صراحة في السنة النبوية المطهرة وذلك في عديد من الأحاديث مثل حديث الصحابي تميم الداري.

الحقيقه مع الدليل والبرهان الناهي لأبن السويدي 
المسيح الدجال في القرأن الكريم 
أسمه الجبت ولقبه السامري 
وهو راهب ارض سقاره العملاق ويعيش لألاف السنين يخدع ويكذب ويفتن الامم مهما كان ايمانها بالدين والرب 
سمي بهذا الاسم عن طريق نبي الله موسى عليه السلام 
لأنه يسامر الناس ويفتنهم 
فهو الكذاب الذي يحكم العالم بالخفاء 
اليهود والنصارى وغيرهم من الكفار يؤمنون بالدجال أيمان كبير من وراء الجبت الطاغوت أبليس الحاقد 
وهذه الايه تبين مايحث الان 

ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب يؤمنون بالجبت والطاغوت ويقولون للذين كفروا هؤلاء أهدى من الذين آمنوا سبيلا أولئك الذين لعنهم الله ومن يلعن الله فلن تجد له نصيرا (النساء 51)

السامري هو الجبت ان صح التعبير الى القارئ وقد ضلل بني اسرائيل في الماضي وحاليا بالحاضر مكانه وجوده مازال متناقض بنظر العلم والباحثين عن الحقيقه من يقول في أحد جزر اسبانيا وغيرها من الاماكن لكن دون دليل قاطع مقيد بالسلاسل كما وصف بحديث الجساسه وأتبعه البشر منذ قرون.

تنصب السامري رجل من بني أسرائيل وهو رجل عملاق من سلاله العماليق التي عاشت بأرض الكنان شمال مصر 
السامري لديه رؤيه ابصار مختلفه لأنه عملاق كما سأبين لكم شكله وحجمه بالصور على جوجل أرث والحجر.

قال فما خطبك ياسامري (95) قال بصرت بما لم يبصروا به فقبضت قبضة من أثر الرسول فنبذتها وكذلك سولت لي نفسي (96) قال فاذهب فإن لك في الحياة أن تقول لا مساس وإن لك موعدا لن تخلفه وانظر إلى إلهك الذي ظلت عليه عاكفا لنحرقنه ثم لننسفنه في اليم نسفا (97) إنما إلهكم الله الذي لا إله إلا هو وسع كل شيء علما (98).

الدجال ذكر في القرآن الكريم بأسم الجبت ولقبه السامري وهو الأله حابي راهب عملاق عربي من أرض القبط يعيش منذ آلالاف السنين فتنه كبيرة للبشرية وأكبر فتنه له هي أحداث النهاية التي بدأت.

اما بعد سأسلط الضوء المباشر للمكان الحقيقي للمسيح الدجال مع الادله والبراهين القاطعه لأقناع القارى لكي تسنى لي النظر بهذا العلم الجديد الذي سأطرق ابوابه على الكون ولعله يكون رمزا ومصدرا بعلمنا الجديد.

فبعد مشاهده هذه الدلائل أتمنى من الله سبحانه وتعالى أن يتمعن الباحثين والمشككين والعلماء وكل مختص بهذا المجال الى هذه الصور ومعنى حقيقتها بكلمه (سبحان الله) وان يزيلوا شكوكهم التي تراودهم بأبحاثهم وطريقهم.

ملاحظه /أستقبل ردود أي تعليق من أي شخص كان وأنا على أستعداد لأي مناظره ومناقشه من قبل اي عالم او دكتور يشرفني ويسعدني رده ورأيه على الموضوع.
لمشاهدة فيديو مكان المسيخ الدجال إضغط هنا.

عن الكاتب

Admin Admin

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع ليصلك جديدنا أولاً بأول ، ويمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جوجل بلاس

المتابعون

فيس بوك

جميع الحقوق محفوظة

حراس الحضارة

2016