حراس الحضارة حراس الحضارة

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...
random

المفكر هنري ديفيد ثورو

بقلم/ محمود عباس 
المفكر هنري ديفيد ثورو
اغلب الوقت بنعتقد ان الحياة الناجحة في عالمنا بتتضمن كتير من التكنولوجيا والترابط الشبكي والحصول علي مرتبات ضخمة وجعل العالم قرية صغيرة كل اهلها متصلين، وده سبب صدمتنا في المفكر اللي هنتكلم عنه النهاردة لانه كان شخص منعزل بيقدس الوحدة والحياة في البراري وكان بيرفض يدفع الضرايب، هنري ديفيد ثورو. 
اهم الدروس اللي بيعلمهلنا ثورو هيا عن البساطة والاصالة والتمرد !!!

اتولد لاسرة متوسطة ودخل جامعة هارفارد الا انه رفض الطرق التقليدية زي دراسة الطب او القانون، اللحظة الاهم في حياته الفكرية والروحية هيا تعرفه وتكوين صداقة مع الفيلسوف العظيم ايميرسون اللي بتتمحور فلسفته علي فكرة الترانسيندتنتالية او التعالي، واللي بتعلي من شأن كل ما هوا روحاني علي ما هوا مادي.

ايميرسون كان بيمتلك ارض في غابات والدن وسمح لصديقه ببناء كوخ صغير فيها وعاش مفكرنا فيه لفترة، كتبلنا فيها اهم اعماله "والدن، الحياة في الغابة" واللي بيعتبر من اهم رحلات اكتشاف الذات.

حياته في الغابة مكنتش مجرد نزهة للاسترخاء، ولكن مهمة اكتشاف الحياة بحق زي ما قال: 
"لقد اردت مواجهة الطبيعة ورؤية امكانية تعلم اساسيات الحياة الحقة" واكتشف بعد وقت قليل انعدام اهمية اغلب الاشياء المحيطة واننا دايما بنفكر في الامتلاك بدون التفكير في الاهمية.

كان عنده انعدام ثقة في العالم الحديث ومنجزاته التكنولوجية، وكان بيقول ان الانسان عشان يمشي ٣٠ ميل هيستغرق يوم، الا انه لو عايز يركب قطار لهذه المسافة هيعمل لاكتر من يوم، وكان بيقول ان اي نعم الانسان بني المركبات الالية ولكنه نسي استخدام اقدامه.

واحد من المفاهيم الأساسية عند ثورو هوا الاعتماد علي النفس، كان بيشوف ان الاستقلال الاقتصادي عن الاخرين وعن الدولة شئ مهم جدا، وان الانسان لازم يتعلم ازاي يكون رفيق نفسه، وان الحاجة لشركاء حياة هو لملئ فراغات روحية بداخلنا احنا بنخاف من مواجهتها. وكان بيقول "افعل بنفسك ولا تقلد احدا"

ومن اروع انتقداته لعالم اليوم التكنولوجي هوا عدم قدرته علي اسعاد وملء روح الانسان بحق، وقال ان ممكن نبني الات عملاقة لتوصيل اقاصي الارض ببعض لا سلكيا، ولكنهم قد لا يكون لديهم ما يتكلموا عنه اشارة منه للخواء المعرفي.

وكان حله السحري لمشكلة الانسان الروحية هيا الالتفات للطبيعة ورؤية مدي روعتها، وكان بيقول اننا جزء من الطبيعة ولسنا شئ مفارق، وان الطبيعة لديها القدرة علي تعليمنا كل اللي التكنولوجيا مش قادرة عليه.

موقفه الفكري ده قاده لموقف سياسي خالد وهو تبني سياسة العصيان المدني للاحتجاج علي حكومة غير مرغوب في افعالها لما امتنع عن الضرايب لانها بتمول الحرب المكسيكية واراقة الدماء.

ثورو لم يكن كاتب ذو اعمال كبيرة العدد، الا انه ظل رمز للثورية المسالمة اللي الهمت مارتن لوثر وغاندي، وهيظل ذو مكانة كبيرة في تاريخ الفكر لانه علمنا اهمية العيش بانفسنا مع انفسنا والتعلم من الطبيعة كيفية العيش ممتلئي العقول والارواح.

عن الكاتب

Admin Admin

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع ليصلك جديدنا أولاً بأول ، ويمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جوجل بلاس

المتابعون

فيس بوك

جميع الحقوق محفوظة

حراس الحضارة

2016