حراس الحضارة حراس الحضارة

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...
random

رداً على تامر أمين

بقلم الآثارى/ عمر السنهوتى 
رداً على تامر أمين
المذيع المحترم بن المُحترم تامر أمين في برنامجه على روتانا مصرية "من الآخر" بيسخر من هرم خوفو وبيشكك في نسبه وبيقول نصاً : اللي بنىَ هرم خوفو مش خوفو لكن ملك تاني إسمه "خنفرو / خنوفو"

أولاً: طبقاً لمصادر التاريخ المصري القديم المُباشرة وغير المُباشرة لا وجود لملك في الحضارة المصرية القديمة يُسمَّىَ (خنفرو أو خنوفو) ولو يرى هو أن هُناك ملك بهذا الإسم فليقرأ لنا الخرطوش الملكى الخاص به ويخبرنا أين تم إكتشافه لعله يكون ملك جديد حلم به تامر أمين فى المنام

ثانياً: أن من بنىَ الهرم الأكبر بجبَّانة الجيزة هو الملك خوفو / خنوم خوي إف وي 
"بمعنىَ خنوم يحميني" طبقاً للمُخربشات المؤرخة بالعام 17 مِن حُكم الملك والموجودة أعلى حُجرة دفنه الجرانيتية داخِل ما نُسميه بحُجرات تخفيف الضغط وتوزيع الأحمال وعددهم 5 حُجرات.

وهذا الملك طبقاً لمُعظم القوائم الملكية ثاني ملوك الاسرة الرابعة وهو إبن الملك (بتاح سنفر وي) اللي بنسميه سنفرو "والتسميتيين صح
إذن عندما يخرد لنا شخصاً جاهِل آثرياً وتاريخياً ويتحدث إعتماداً على لا مصدر 
وبدون سند ولا دليل على كلامه الخاطيء بالطبع فهذه مُصيبة في حد ذاتها وكارثة وعار علينا جميعاً والذى لا يعجبني أن مُعظم المُتخصصين في الآثار والدكاترة الذين كُلنا نعتز بهُم وبنتعلم منهم لمَّا بيسمعوا حاجة مثل ذلك (كأن على رؤوسهم الطير) إلا من رحم ربي  
الرد على هؤلاء واجِب مِن أجل إخراسهُم عن باطلهم الذي يتفاخرون به.

لسة مخلصناش من فضيحة إنتصار وأحمد موسىَ طالعلنا جاهل يتكلم عن أعظم وأبقىَ عجائب الدُنيا السبع القديمة والحديثة.

ونتسائل جميعاً هل للوليد بن طلال السعودي (صاحب قنوات روتانا) أجندة يرغب فى تنفيذها، وهل لليهود يداً فى ذلك.

أم أن هناك أجندات تنفذ بالفعل من قبل الإعلامين وهى سياسة إشغال المصريين بأتهف الأمور لصرف نظرهم عن عظائم الأمور .. على طريقة النكتة الساخرة التالية: قيل أن أمريكا واليهود يريدون قتل خمسة ملايين من العرب وطبيب أسنان واحد ... فتسائل الجميع لماذا طبيب أسنان واحد ومن هو وأين يعيش ...إلخ و نسى الجميع أمر الـ 5 مليون عربى الذين سيتم قتلهم .. هكذا تدار العملية السياسة ... ونرى ان توافه الامور كثرت جدا فى تلك الفترة .. فهل يتدخل من بيده الأمر فى إصدار قراراً بمعاقبة مرتكبي تلك الوقائع أشد العقاب حتى لا تتكرر؟؟!.

عن الكاتب

Admin Admin

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع ليصلك جديدنا أولاً بأول ، ويمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جوجل بلاس

المتابعون

فيس بوك

جميع الحقوق محفوظة

حراس الحضارة

2016