حراس الحضارة حراس الحضارة

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...
random

العينين المُقدستين لحورس الوجات

إعداد المرشد السياحى/ عمر السنهوتى 

العينين المُقدستين لحورس (الوجات) دايماً بنجدهُم على جانبي التوابيت وخاصةً مِن الدولة الوسطىَ
التابوت في اللغة المصرية القديمة إسمه (نب عنخ) بمعنى سيد الحياة 
لأن الشخص في مصر القديمة بعد ما كان بيموت كان الهدف حفظه وحمايته مادياً (جسدياً) 
عن طريق تحنيطه ووضعه في تابوت ومعنوياً عن طريق النقوش والتمائِم والتعاويذ 
ودايماً بنلاقي هذا التمثيل الذي أمامنا على جانبي التابوت واللي بيبقى له عدة أغراض:

- أن يرىَ المتوفىَ رع سيد الأفق وهو يجوب السماء
- أن يرىَ المعبود أوزير الحامي للمتوفىَ بإعتباره سيد الأبدية ورب العالم السُفلي
- أن يرىَ القرابين المُقدمة إليه واللي كانت أيضاً بتتكتب بصيغة الحتب دي نسو على التابوت 
علشان المتوفىَ يضمن توفير كل إحتياجاته في العالم الآخر 
ويُقال أن العين الأولىَ بتُمثِّل الشمس والثانية بتُمثِّل القَمَر

عن الكاتب

Admin Admin

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع ليصلك جديدنا أولاً بأول ، ويمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جوجل بلاس

المتابعون

فيس بوك

جميع الحقوق محفوظة

حراس الحضارة

2016