حراس الحضارة حراس الحضارة

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...
random

الآثاريون الشرفاء بوسط الدلتا يردون على المغرضين

وصل إلى موقع حراس الحضارة اليوم رسالة ينشرها الآثاريون الشرفاء بمنطقة آثار وسط الدلتا تعد بمثابة وثيقة شرف إلى من يهمه الأمر بوزارة الآثار .. إليكم فحوى الرسالة:
الآثاريون الشرفاء بوسط الدلتا يردون على المغرضين

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم فى حديث ما معناه: "إذا قلت فى أخيك ما هو فيه فقد إغتبته، وإن قلت ما ليس فيه فقد بهته". صدق رسول الله.

لسنا ندرى لماذا وصلت بنا الأخلاق بأن يتصيد أى إنسان أخطاء أخيه ثم يجعل منها مادة دسمة لإلتهام دمه وعرضه، والأنكى من ذلك أن يؤلف ويخترع من فكره المريض ما يسود به صفحة أخيه أو زميله دون سند أو دليل، إنما يفعل ذلك لإرضاء نفسيته المريضة التى يعذبها تفوق الأخرين عليها، فيكون فعله هذا مجرد ترجمة لضعفه فكرياً وعلمياً.

مثال ذلك ما رآه وقرأه البعض من الزملاء على موقع التواصل الإجتماعى الفيس بوك من تناول لسيرة بعض من قيادات منطقة آثار وسط الدلتا الشرفاء بالتجريح والإتهام الذى يخالف الصواب، والتعرض لأفال هم أبعد الناس عنها.. إذا كان من قام بهذا الفعل الصبيانى قد أوتى ولو جزء ضئيل من الرجولة والشجاعة لوقع بإسمه فى نهاية حديثه الأن نحاول مجرد الرد على مثل هذه الأفعال، ونقول: إذا كان هناك فساد فى أى مكان يتعلق بعملنا فلا جناح ولا عيب من أى إنسان أن يلجأ للأسلوب القانونى. دون إختلاق صفات سيئة فى أى من قياداتنا وأساتذتنا فى العمل الذين تعلمنا ومازلنا نتعلم منهم الكثير، وكم لهم علينا من أياد بيضاء، وإحترامنا لهم وفخرنا بهم هو الذى حدا بنا أن نكتب هذه الوثيقة لرفضنا للأسلوب والطريقة التى لاكت بها ألسنة المغرضين سيرتهم.

وبالأصالة عنا نحن آثاريون منطقة آثار وسط الدلتا نرفض رفضاً تاماً هذه الطريقة التى قام بها أحد ضعاف النفوس لتشويه سمعة أناس على مستوى رفيع من الخلق ورجاحة العقل، وفى الوقت ذاته نهيب بالسادة قادة الآثار بعمل منشور يحرم على أى إنسان يعمل بوزارة الآثار أن يتخذ من الفيس بوك ووسائل التواصل على الإنترنت مكاناً للتحدث عن العمل أو زملاء العمل، وهناك القنوات الشرعية إن كان هناك فساد أو خلل وظيفى، فلجوئه إلى الجهات القانونية المختصة لا عيب فيه. بل سيكون محموداً فى تصرفه. هذا وعلى الله قصد السبيل.

وإلى هنا ينتهى نص الوثيقة التى نشرها آثاريون منطقة آثار وسط الدلتا فى الرد على المغرضين الذين يروجون للشائعات المزيفة.

عن الكاتب

Admin Admin

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع ليصلك جديدنا أولاً بأول ، ويمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جوجل بلاس

المتابعون

فيس بوك

جميع الحقوق محفوظة

حراس الحضارة

2016