حراس الحضارة حراس الحضارة

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...
random

حقًا قد مات الفرسان قصيدة للشاعر/ النخيلى محمود رفاعى من ديوانه صهيل الأشواق

الشاعر الآثرى/ النخيلى محمود رفاعى يكتب
قصيدة جديدة تحت عنوان حقًا قد مات الفرسان من ديوانه صهيل الأشواق 

من يُحـيـي مـوت الجـدرانْ
من يـبـعــث تـلـك الأزمـانْ
من يُحـيـي صهـيـل الخـيلِ
من يـَـرْوِي ظـمأ الـسـيـفِ
من يـنـفـخ بـوقـاً للفرسانْ
من يـلـضـم حبات حروفي
من يُـدْنِي ألـِفِي الـشَّـمَّـاءَ
إلــى مـيـمـي الــمُـبـْعـَـدةِ
كي أغـدو في كـل لـسـانْ
فـمخـالـب كُـفر ٍتَـنْهـشني
وتُـمـزق جـسـدى 
وتُـحـطـِّم فِـيَّ الــبـُـنـيـانْ
من يرمي بقميصِهِ فوقي
من يـسـتـر هذي الأبـدانْ
فاسخر يا هذا من جسدي
وتـمـتـع يا حامـلَ عهدي
وانظر عوراتي كيف تُهانْ
واحزن إن شِـئْتَ الأحزانا
أو فاصْمِتْ والتَحِف الخوفا
أو فاشرب نخبَ الأوطـانْ
في أقـصـى جـسـدي آلامٌ
في أرض الـمـقـدس آهاتٌ
وبأرض البـصـرة أحـزانْ
والـنـيـل قــصــائـد حــزنٍ
و دمـشـق روايـة أشجانْ 
ونـسـاءٌ تـُهْــنِ بـلا مأوَى
ضـاعــت مـنهــن أمـالٌ
قـد تاهـت بـيـن الـوديـانْ 
مـن يـرحـم أمًـا ثـكــلَـى
وعـجــوزًا في قاع العـمرِ
قـد ذابـت مـنها الـعـيـنـانْ
من يُـحيي البسمة في طفلٍ
أو يحمل في الـعـيـد إلـيه
لُـعَـبًا وعـرائس أو حلوى
من يـمسح منه الأشجانْ
في كل مكان من جسدي
تخبو مئذنةٌ
.. يُغتال أذانْ
*******
هـل ماتـت فيكم نبضاتي
فـعـشقـتم طـعـم الكلماتِ
أحـبـبـتم لَـسْـعَ الـجـلادِ
صافـحـتم أيـدي الـسَّـجَّـانْ
من يـنـفـخ أبـواق الـِعــزَّةْ
من يـجـمـع جـيـشًا جراراً
من يَــفـْـرِق بـيـن الـحـق
وبـيـن البـُهْــتــانْ
من يحـمـل سـيـفـكَ يا عـمرُ
من يَـروى شـوقَـكِ حطـين
من ينقذ مَقدسى المصلوب
من يــمحـو مـنـه الأوثـانْ
******
فـلـتـخـرس أنفاس الخيـلِ
ولـتُـغــْمَــدُ كل حُـسـاماتي
حــقـاً ....
قـــد مــات الــفــرسـانْ

عن الكاتب

Admin Admin

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع ليصلك جديدنا أولاً بأول ، ويمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جوجل بلاس

المتابعون

فيس بوك

جميع الحقوق محفوظة

حراس الحضارة

2016