حراس الحضارة حراس الحضارة

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...
random

بحث عن الأطفال فى مصر القديمة

بحث عن الأطفال فى مصر القديمة
إعداد الآثارية أسماء فتحى أبوعيانه 

شارك ملوك مصر في تمني كثرة الأولاد لأنفسهم وللوطن كله وظهر ذلك واضحاً في نصوص ادعوا فيها أن أربابهم وعدوهم بوفرة الخلق وعمران البلاد , حيث تعدي إيحاء الدين بطلب الأولاد أمور الدنيا إلي أمور الأخره وما يمكن أن يؤديه الأولاد لآباء بعد وفاتهم.

رعاية الأم للطفل
في طبقات المجتمع السفلى كانت الأم هي من تتولي تربيه الأطفال، أما في الطبقات العليا فكانت هناك المربيات حيث كان يخصص لكل طفل مولود في القصر الملكي مربيه وكانت تحظي هذه المربية بمكانه اجتماعيه كبيرة، ويخصص لها طابق خاص في القصر الملكي ويسمي بدار المراضع، وكان الأبناء يتولون مسؤلياتهم عند الكبر في الحياة. حرصت الأم أيضا علي وقاية طفلها من الأمراض والحسد واستخدمت التعاويذ والرقي الكثيرة والتمائم أيضا وكان الطفل يلبسها حول الرقبة للحماية. والجدير بالذكر أن هناك ألهه خاصة بالحمل مثل سخمت وحقات وتاورت.

تسميه الطفل
كان الآباء هم من يتولون مسؤلية تسمية الأطفال في مصر القديمة، وكانت هذه الأسماء يغلب عليها الطابع الديني أو الطابع الدنيوي وهناك من الأسماء ما يدل علي صفه للشخص، كأمون مثلاً فهو يعني اله الخير، ويمكن ان يوصف الشخص بإعاقته مثل b3k imn أي الاعمى. واتسمت معظم أسماء البنات بطابع العذوبة والتدليل مثل نفرت وتعني جميل، وحريرت وتعني زهرة وحنوت نفرت وتعني سيده جميلة.

ملابس الطفل
جرت عاده المصريون القدماء علي تصوير الأطفال بدون ملابس ويضعون أصابعهم علي أفواههم ربما لطلب الرضاعة أو الطعام سواء إناث أو ذكور، وخاصة في الدولة القديمة. أما في الدولة الوسطي فقد تم تصوير الأطفال بالملابس وكانت الملابس للبنات رقيقه وشفافة، أما في الدولة الحديثة فقد اختلف الأمر قليلاً فصوروا أحيانا بملابس وأحيانا آخري بدون ملابس.

الأطفال في المناظر والتماثيل
صور اغلب المثالون المصريون عددا من الأوضاع المثالية للأبناء بعد سن الطفولة التي وافق عليها المجتمع فالولد يصور واقفا بجوار أبويه الجالسين في اغلب الأحيان، أما البنت فتظهر معهم وافقه أو جاثيه علي ركبتيها. وكثيرا ما يصور الأب وهو يضع يده في يده ابنه الصغير وهذا خير دليل علي التماسك وقوة الترابط بينهم وإحاطته بالرعاية والحب، وصور المثالون المصريون الأم وهي ترضع طفلها الصغير أو وهي تمشط شعر ابنتها الصغيرة برعاية ومحبه، أيضا حرص الآباء علي صحة أبناءهم وعلي تنظيف أبدانهم وذلك لوقايتهم من الأمراض.

ألعاب الطفل
أثرت الألعاب فى الأطفال تأثيراً بالغاً في تنميه قدراتهم العقلية وتوسيع مداركهم وأفقهم وأفكارهم، حيث عثر علي الكثير من الألعاب والدمى التي كان يعطيها الآباء للأطفال، فقد صورت حياتهم والتي تتمتع بالبراعة الهائلة وهم يلعبون ويلهون، حيث صورت علي جدران المقابر وخاصة في مقبرة نفر في سقارة في الأسرة الخامسة , فقد صورت الطفلة عارية تماما لها جديلة شعر متدلية علي الكتف وتمسك بطائر من جناحيه، وصور الفنانون المصريون الأطفال وهم يلعبون الكثير من الألعاب الرياضية حيث زاول الكثير من الأطفال ما نسميه بالألعاب السويدية ألي جانب المصارعة والقفز.

تعليم الأطفال
اهتم المصريين القدماء بالتربية العقلية للأطفال بجانب التربية الجسمانية، حيث كان يتلقي الطفل تعليمه في بداية الأمر علي يدي والديه قبل التحاقه بالمدرسة، فقد كان المصريين القدماء مهتمين بتشجيع أبناءهم للتعليم. فقد كانت الأسر من الطبقات العليا أبناء الفرعون هي وحدها القادرة علي تعليم أبناءها حيث يتم تدريبهم وتعليمهم في فصول دراسية بالقصر الملكي، والأولاد الآخرون من أبناء الفرعون كان لهم من الحظ ما يتيح لهم التعلم في المعابد حيث كانوا يتعلمون القراءة والكتابة وآداب السلوك والتاريخ والحساب والفلسفة وغيرها.

كان البنات والبنين من الطبقات الدنيا يتجه كل منهم اتجاه مختلف فالبنون يتعلمون تجارة او حرفة من الأب، ويتوقع من الأبن أن يسير علي خطي والده. اما البنات فكن يتلقين تعليمهم وتدريبهم في البيت حيث يتعلمن فنون الطهي والنسيج والتنظيف ويتدربن علي الرقص والغناء والموسيقي وغيرها من الفنون وعند الحاجة اليهن كن يشاركن في العمل بالحقل.

آداب السلوك
حرص الآباء كل الحرص علي تعليم أولادهم قواعد آداب السلوك حيث صيغت في إسلوب النصيحة والوصايا والحكم وحثت هذه النصائح الأبناء علي التحلي بالتقوى والتسامح وحب الوالدين والأخلاص والأمانة وغيرها من القيم والنصائح. من حكم بتاح في الدولة القديمة((لا تزه بعلمك ولا تفتخر بنفسك فتقول اني اعلم)).

عن الكاتب

Admin Admin

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع ليصلك جديدنا أولاً بأول ، ويمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جوجل بلاس

المتابعون

فيس بوك

جميع الحقوق محفوظة

حراس الحضارة

2016