حراس الحضارة حراس الحضارة

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...
random

مصر وبلاد النوبة منذ اقدم العصور دراسة كاملة الجزء الرابع


كتابة وإعداد الأستاذ أحمد السنوسي - باحث أثرى ومرشد سياحى
ماجستير جامعة جوتة بفرانكفورت بألمانيا 1991م

المقال مقسم على ثمانية أجزاء
وهو الجزء الثالث من كتاب ترميم التاريخ للباحث

مصر وبلاد النوبة منذ اقدم العصور
تابع الجزء الرابع ....

** الملك احمس الاول :- طارد الهكسوس وموحد القطرين بل تتبع الهكسوس حتى عقر دارهم فى فلسطين وعاد الى مصر فائزا منتصرا واخذ اللقب الشهير والملتصق به فى التاريخ وهو (طارد الهكسوس). واسس الاسرة 17 واخذ طيبة عاصمة للبلاد. وفى تاريخه ايضا يقول بان كان هناك جيش اخر له متوغلا فى بلاد النوبة اى بلاد كوش ووصول هذا الجيش الى الكرمة وقضاءه نهائيا على بقايا الهكسوس حتى ولو كانوا مصريين مواليين للهكسوس وكذلك من اهل بلاد النوبة وهكذا ظهر فى التاريخ المصرى فى الدولة الحديثة نصوص تخص بلاد كوش وظهور تاريخ جديد مصرى وهو الدولة الحديثة.

** سادسا : الدولة الحديثة فى مصر وبلاد كوش :- عندما استقرت الامور فى البلاد تحت لواء وعهد الملك احمس الاول اصبح من الواضح اداريا ووثائقيا بان مصر فى عهده كانت لها سيادة كاملة على بلاد كوش والوصول الى ما بعد الشلال الثانى كذلك.

ونجد هذه النصوص الموثقة بشأن النوبة فى مقبرتين هامتين وهما : مقبرة احمس بن ابانا واحمس ابن نخن وهناك اثار كثيرة تخص هذه الفترة فى بلاد كوش وفى عهد الملك احمس الاول نفسه وهى كلها موجودة حتى الان فى متحف الخرطوم.

وبعد وفاته تربع على العرش ابنه تحتمس الاول والذى اظهر تقسيم جديد من نوعه فى بلاد كوش حيث قسم المنطقة الى خمسة اقسام ادارية، ووضع على راس كل منطقة امير نوبى من اصل المنطقة مواليا لعرش مصر وكل امير من هؤلاء على منطقته كان ياخذ لقب (حاكم كوش) وهذا كان الفرق فى التقسيم الادارى المصرى عن ما كان فى عهد الهكسوس، وكان كل امير لاتتعدى سطلته المناطق المختصة به وهكذا ظهرت منطقة كوش فى ثوبها الجديد. ولذلك كثرت فى عهدة اسماء كثيرة لحاكم كوش, ولذلك وضحنا ههنا لماذا حدث اللغط حول هذه المسميات.

الم اقول لك من قبل بان التاريخ المصرى القديم يحتاج فقط الى تدقيق وترجمات صحيحة وبذلك ننهى المجالادت والتخاريف والتحميل الذى حملت به هذه الحضارة اكثر مما تحتمل، اتصدقنى الان؟؟.

ثم جاء عصر الامبراطورية المصرية الاولى والاخيرة فى التاريخ المصرى كله قديمه وحديثه فى عهد الملك العظيم (تحتمس الثالث) ووصول السيادة المصرية حتى بلاد النهرين ( العراق ) وفى الغرب حتى المنطقة الليبية ( طبرق).

اما فى بلاد كوش فوصل بالسيادة المصرية الى ما بعد الشلال الثالث بجانب انه اخضع قبائل واوات الى دفع الجذية تلك القبيلة ومعها المازوى اللتين فى التاريخ المصرى قديمة وحديثه سببوا المشاكل فى الصراع المصرى النوبى. ومن المعروف ان هذا الملك العظيم تحتمس الثالث تربع على حكم مصر 47 عاما كاملة، وقبل نهاية عهده بسنوات وصلت السيادة المصرية الى جبل البرقل اى ما بعد الشلال الرابع وبنى هناك حصنا عظيما اطلق عليه اسم (شمع خاسيتو = مأوى الجنوب الابدى) ومازالت بقاياه موجودة حتى الان هناك. وبنى كذلك معبدا للاله امون رع والتى اثبتت الدراسات الحديثة بان الذى بناه الملك تحتمس الرابع وليس هو وايضا فى منطقة جبل البرقل، كما اسس مستعمرة (نباتا) والتى سيكون لها شأن كبير فى عهد الحكم الكوشى على مصر فى الاسرة 25 فيما بعد.

وفى عهد ابنه امنحوتب الثانى وهو المؤسس الحقيقى لاقليم (نباتا) اصبح الاقليم السادس فى بلاد كوش وتابع ايضا للسيادة المصرية واخذ الامير ايضا لقب (حاكم كوش) وهو الذى اظهر منطقة نباتا حضارايا لاول مرة فى تاريخ بلاد كوش. وتلك المنطقة التى منذ القديم من الزمان وكما عرفنا من قبل من مناطق الزنوج الخالصة وهذا كله ليس له اية علاقة حتى الان بالحضارة الاثيوبية. ولذلك فان هؤلاء الملوك ههنا يعتبرون حتى اليوم من الملوك المصرين المحبوبين فى السودان وخاصة بالنسبة للاثريين منهم.

وبوصلنا الى عهد الملك تحتمس الرابع نجد ان بلاد كوش اصبحت هادئة تماما وتحت الادارة المصرية وبها ستة اقسام رئسيسة وكل قسم كان اميره ياخذ لقب حاكنم كوش. وكان الاقليم السادس والاخير عند منطقة نباتا فى متصف المسافة الى الشلال الخامس. وهكذا ظهرت بلاد كوش فى التاريخ الحديث المصرى وبدات الرؤية تتضح جليا بتاريخ هذه المنطقة. وان التقسيمات الادارية او الظهور الحضارى لهذه المناطق منذ القديم من الزمان فيعود الى الحضارة المصرية الخالصة، وهذا ليس له اية علاقة مع الحضارة الاثيوبية او الزنجية على الاطلاق، فاين انتم يا اصحاب العقول؟؟. ويا من تحملون الحضارة اكثر من طاقتها، الا ننتنهى من هذا الجدل العقيم والمستمر حتى الان بين المادرس المختلفة.

اما من الناحية الاجتماعية فان مصرلم تشهد مع بلاد النوبة اية مصاعب على الاطلاق سوى هؤلاء الثلاثة المزعجين منذ قدم التاريخ وهم قبائل او اقوام : واوات وكذلك المازوى واخيرا المرتزقة التابعين لبدو الصحراء الساكنين فى المنطقة الحصراوية بعد الشلال الثانى.وهكذا تكون الرؤية قد وضحت تماما.

ولكن فى عهد اخر ملوك الاسرة 18 وهو الملك (حورمحب) نجده يقوم بحملة كبرى على بلاد النوبة لاقرار الامور هناك ووصلت هذه الحملة حتى الشلال الرابع، ولكن النصوص لم توضح اسباب هذه الحملة على الاطلاق، ولقد تراس هذه الحملة الملك حورمحب بنفسه.

وفى عهده ايضا عمل شىء غريب لم يحدث من قبل على الاطلاق وهو اشراك جنود نوبيين لاول مرة فى الجيش المصرى الجنوبى. ولقد وجدث وثيقة مكتوبة على قطعة حجر ويقال بانها سرقت من قبره, وهذا اللوح الحجرى موجود الان فى متحف بروكلين بامريكا والنص عليها يقول (( فرقة من الجنود التابعين للجيش المصرى يعرفون باسم الجنوبيين)) ويظهر من ملاح هؤلاء الجنود على اللوحة الشكل والملاح النوبية وملابس غير مصرية وتميزهم بالشعر القصير جدا، وهناك اخرين لهم ملامح زنجة. ومن هنا افرد العلماء المتخصصين بحضارة النوبة هذا الراى.

وايضا تلك اللوحة الوجودة الان فى متحف اللوفر وفيها نفس النقوش وكما فى لوحة متحف بروكلين وفى نص صغير يقول (( تابعين للجيش المصرى للمحافظة على بلاد كوش)). وللاسف الشديد فان مقبرة العظيم الملك حورمحب تعتبر من المقابر المنهوبة والمدمرة وما بها الان لا يسمن ولايشفى من جوع. وبخلاف ذلك ومن نصوص عهد هذا الملك لم نسمع عن اية مشاكل فى بلاد النوبة على الاطلاق بعد هذه الحملة وحتى ظهور الاسرة التاسعة عشر فى التاريخ المصرى وهو عصر الرعامسة.

ومن ملوك هذا العهد بطبيعة الحال الاشهر وهو الملك رمسيس الثانى ونقوشه الكاذبة التى تشير الى تدمير مناطق كثير فى بلاد كوش،وهذا كذب بطبيعة الحال وكما كذب علينا ايضا فى موقعة قادش.

ولو انه حقا دمر كثيرا من مناطق النوبة وكما يقول ما كان استطاع ان يبنى معبده الخالد وهو ( معبدى ابو سمبل الكبير والصغير) على الاطلاق. ومن المعروف بان الملك رمسيس الثانى له احداث كثيرة يتشكك فى صحتها حتى يومنا هذا جميع المدارس الاثرية بلا استثناء وهناك نصوص كاذبة تماما وكما سبق القول بخصوص تدمير مناطق النوبة وكذلك موقعة قادش وغيرها من الكثير فى داخل مصر نفسها والتى كذبتها الكشوف والابحاث الحديثة.

وفى عهد ابنه الملك مرينبتاح لانجد فى عهده اية مشاكل على الاطلاق مع بلاد كوش وانها تدفع الضرائب او الجزية كالمعتاد، وخاصة ان الجزية وكما فى نصوص عهده كانت مقصورة على منطقة واحدة فقط وهى منطقة واوات. وهناك لوحة له فى معبد عمدا تشير الى ذلك،وان هذه المنطقة قامت بثورة فى عهده ولكنه اخمدها بسهولة، وغير ذلك لا نجد احداث مثيرة ضد بلاد النوبة فى عهده مطلقا.

ونفس الحال مع الاسرة العشرين ومؤسسها الملك رمسيس الثالث لانجد اية تغيرات فى بلاد النوبة ومازلت مقسمة الى ستة مناطق وكل حاكم ياخذ لقب (حاكم كوش) ولا مناوشات على الاطلاق سوى مع مناطق واوات ولانجد ذكر للجنود المرتزقة مع بدو الصحراء على الاطلاق.

وهكذا انتهى عصر الدولة الحديثة فى مصر واحوالها مع بلاد النوبة ودخول مصر الى حقبة العصور المتاخرة والتى بدأت مع الاسرة 21. ولكن قبل الدخول فى هذا الامر، علينا الان عمل دراسة منفردة عن لقب حاكم كوش لتسهيل وتوضيح هذا اللقب للقارىء العادى، لان هذا اللقب شغل بال الكثير من المدارس الاثرية كما سبق القول، ولتعدد اللقب مع اكثر من شخص وهذا ما وضحناه من قبل. نوضح ذلك منذ بداية ظهور هذا اللقب فى بداية الدولة الحديثة وبعد طرد الهكسوس من مصر وخاصة ان هذا اللقب وكما سبق القول ظهر فى العهد الهكسوسى وكان يشمل المناطق كلها.

** نائب الملك فى كوش :- وهو من النقاط الهامة فى دراسة الحضارة النوبية وعلاقتها بالحضارة المصرية ولانهاء لغط اخر من الغاط الحضارة المصرية والذى سببه الاجنبى وتنوع وكثرة المدارس الاثرية. فى الحقيقة التاريخية التى لا جدال فيها ان ظهور هذا اللقب لاول مرة كان فى عهد الاسرة 17 المصرية الخالصة بعد طرد الهكسوس من البلاد ومن النوبة فى عهد المظفر وموحد القطرين الملك احمس الاول. ولدينا فى النقوش المصرية والنوبية وعلى الالواح وفى المقابر اسماء كثيرة حملت هذا اللقب ولكثرتهم منذ عهد الدولة الحديثة وما يليها نذكر ههنا اهم الشخصيات فى العصور او فى الاسر المختلفة لتوضيح هذا اللقب والمقهوم والخصائص ايضا.

(1) ثورى– نائب الملك على كوش:- وهو اول ن يحمل هذا اللقب فى عهد الملك احمس الاول وهو فى الاصل كان قائدا لحصن بوهين اثناء حروب مصر ضد الهكسوس وترقى فى الخدمة حتى وصل الى هذا اللقب الاول من نوعه وخاصة لخبرته السابقة فى بلاد النوبة وكما فى تاريخه، بجانب انه حصل على لقب اخر وهو المشرف على البلاد الاجنبية وهو لقب قديم قد نوهنا عنه من قبل.

وله تماثيل كثيرة ونقوش فى المتحف البريطانى وقصته الكاملة هناك وكان مكلفا بامر ملكى بما يراه منسبا اداريا وسياسيا فى بلاد كوش دون انتظار رد الملك من طيبة.

(2) سنى- نائب الملك وابن الملك على كوش:- وشغل هذه الوظيفة فى عهد كلا من الملكين تحتمس الاول وتحتمس الثانى ولكن ظهر جدل كبير حول اللقب (ابن الملك = سانسو؟؟). وكذلك حصل على لقب المشرف على البلاد الاجنبية. ومن هنا ظهر الجدل الكبير حول لقب ابن الملك؟؟بجانب جدل اخر حول الفرق فى المسمى المشرف على البلاد الاجنبية او الجنوية؟؟ وخاصة هنا فى نقش سنى ظهر لقب اخر وهو المشرف على الاراضى الجنوبية؟؟.

ولقد دقق فى هذا الامر الاثرى ريزنر ولكنه لم يتوصل الى شىء واخيرا قال فى هذا الامر (( لعلها تلاعب فى الالفاظ والتفخيم لااكثر ولا اقل)) ومن الغريب انه فى عهد الملك تحتمس الثالث ترك هذا المنصب واخذ لقب اخر وهو ( عمدة المدينة الجنوبية = طيبة او واست ).

والسؤال البديهى المحير الان هو: هل الانسان كلما كبر فى السن وكان مرموقا يستزيد من الالقاب والرتب ام ينخفض وكما الحال مع حياة سنبى!!. وله قطعة من الجرانيت الرمادى عثر عليها فى وادى حلفا وهى الان بالمتحف البريطانى وعليها نقش يقول ( نائب الملك لبلاد كوش) وقيل انه شخص اخر، ولكن ريزنر اثبت انه نفسه المدعو سنبى وانه فى عهد الملكة حتشبسوت اخذ هذا اللقب تكريما له ولم نسمع عنه حتى اقالته فى عهد الملك تحتمس الثالث اصبح عمدة طيبة.

(3) انبنى- نائب الملك على كوش:- وهذا الشخص من المحتمل جدا بانه كان فعلا ابن الملك تحتمس الثاث ولاشك فى ذلك على الاطلاق لانه اخذ لقب ابن الملك. وله تمثال جميل بالمتحف البريطانى وقال فيه بانه الابن الشرعى للملك تحتمس الثالث ولكنه اخذ لقب جديد من نوعه وهو (المشرف على اسلحة الملك) ووجدت له نقوش فى تومبوس.

(4) نحى- نائب الملك على كوش:- وكان ذلك فى عهد الملك تحتمس الثالث وتابوته محفوظ فى متحف برلين وهرمه الصغير الجنائزى الذى كان فوق قبره موجود بمتحف فلورنسا بايطاليا وقد عثر عليهما الاثرى بيترى فى حفرياته بالاقصر فى قرنة مرعى.

(5) وسر ساتت- نائب الملك على كوش:- وكان بالمصادفة الغربية يوم تنصيبه هذا المنصب هو نفسه يوم تتويج الملك امنحوتب الثانى. ويقول الاثرى ريزنر بان (( وسر ساتت ظل فى هذا المنصب 33 عاما كاملة؟؟)). الا ان ذلك غير مؤكد على الاطلاق لان مانيتون فى تاريخه قال : بان الملك امنحوتب الثانى تربع على عرش البلاد لمدة 25 عاما فقط؟؟ ولانه عندما توفى الملك امنحوتب تولى امنحتب الثالث عرش البلاد عين نائب اخر له على بلاد كوش وهو (مرى موسى) وان ولاية وسر ساتت كانت 23 عاما فقط على بلاد النوبة).

(6) مرى موسى- نائب الملك على كوش:- وكان فى عهد الملك امنحتب الثالث وله لوحة شهيرة عثر عليها فى سمنة وهى موجودة بالمتحف البريطانى وهى خاصة باحد ثورات بلاد (ابهات) فى بلاد النوبة فى العام الخامس من حكم هذا الملك.

وتابوته محفوظ بالمتحف البريطانى ايضا وله تمثال صغير بمتحف فيينا بالنمسا. اما لوحته التى عثر عليها فى اسوان فالحمد لله محفوظة بالمتحف المصرى بالقاهرة،اما لوحته الشهيرة والتى تخص منطقة عنيبة فهى محفوظة بالمتحف البريطانى وقبره بقرنة مرعى بالاقصر غرب.

(7) تحتمس- نائب الملك على كوش:- وهو الذى كان فى عهد امنحوتب الرابع (اخناتون) وله العديد من اللوحات والنقوش والتى ذكر فيها عدم اهتمام اخناتون بمناطق كوش وانشغاله بتل العمارنة فقط. وانه عمل المستحيل للمحافظة على سيادة مصر فى بلاد كوش بدون الرجوع الى اخناتون، وعثر له على اثار متعددة فى بلاد النوبة وكلها بطبيعة الحال فى الخارج وخاصة ذات القيمة الكبيرة مثل تمثاله الذى كان فى برقل وهو بالمتحف البريطانى لان.

(8) باسر- نائب الملك فى كوش:- وتولى هذا المنصب فى اواخر سنين الملك رمسيس الثانى ثم فى عهد ابنه مرنبتاح، وله نقوش كثيرة فى بلاد النوبة واسوان. وكذلك تمثال راكع من الحجر الرملى محفوظ بالمتحف البريطانى.

(9) رمسيس نخت- نائب الملك على كوش :- وهو اخر شخصية شهيرة تتولى هذا المنصب فى الدولة الحديثة فى عهد الملك رمسيس الحادى عشر. واوراق البردى الخاصة به فى بلادش كوش للاسف كلها موجودة فى الخارج.

وهكذا انتهى عصر الدولة الحديث والخاصة بهذا اللقب، ولقد وجدنا فى عهد هذه الدولة اكثر من ثلاثون اسما تولى هذا المنصب ولكننا ذكرنا هنا تسعة منهم فقط. وللحقيقة التاريخية ايضا ان هذا المركز او المنصب لم ينتهى فى العصور المتأخرة ولكنه كان اقل بريقا عما كان فى الدولة الحديثة، بل هناك كثيرين لم يرغبوا فى تولى هذا المنصب على الاطلاق ،وهذا يدل على عدم اهميته فى العصور المتاخرة.

*** منطقة نفوذ نائب الملك ***

مما لاشك فيه ان منطقة نفوذه وسلطته فى بلاد كوش كانت تبدأ من خلف الشلال الاول حتى الشلال الرابع ولاجدال فى ذلك على الاطلاق. وكان هو المسئول عن مناطق الاقاليم الخمسة فى النوبة والتى اصبحت ستة مناطق فى عصر تحتمس الثالث, وكانت كل منطقة تولى امرها اميرا من اصل اهلها وياخذ لقب (حاكم كوش). وهذا النائب هو المسئول عن ذلك واحيانا يمكنه اتخاذ القرار بدون الرجوع الى ملك مصر فى طيبة وكما وضحنا من قبل.

ومن هذا المنصب عرفنا تماما وبكل يقين الاختلاط التام بين النوبيين والمصريين فى عهد الدولة الحديثة بل بعضا منهم دخل فى صفوف الجيش المصرى الجنوبى وكما الحال فى عهد الملك حورمحب بل ومن الزنوج كذلك المنتمين الى الحضارة النوبة وليس الحضارة الاثيوبية.

ومما يؤكد ذلك ايضا بان هناك نوبيين علموا فى بناء مدينة تل العمارنة فى عهد اخناتون وانه اثنى عليهم، وهذا ما يؤكد عدم صحة ان النوبى كان من عبيد مصر وما الى اخره من اتهامات تسىء كل من المصرى والنوبى.

عن الكاتب

Admin Admin

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع ليصلك جديدنا أولاً بأول ، ويمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جوجل بلاس

المتابعون

فيس بوك

جميع الحقوق محفوظة

حراس الحضارة

2016